الخميس، 28 مايو، 2009

برنامج لعبة الحياة وقضية المدونات النسائية











الشاعرة والصحفية آمنة عبد العزيز من حياتي




















القاهرة :إذاعة بنات وبس
أول اذاعة نسائية في مصر





















بغداد : معرض قسم الفنون التطبيقية
بكلية الفنون الجميلة











السلمانية: نساء السليمانية يطالبن بحقوق المرأة











فلسطين : جمعية إسلامية للزواج




















همسات لامرأة مع الشاعر طه خليل











المدونات النسائية
الشاعرة الصحفية إبتهال بليبل












مدونة أمواج تتشظى

http://amwogh.blogspot.com/

سلسلة هموم امرأة

http://shfit.blogspot.com/













ميرا : مدونة امرأة بعقل رجل


ضيفة الاستوديو المدونة إيمان هاشم

مدونة يوميات عانس حقود






مداخلة للكاتب المفكر حسن عجمي


مدونة المفكر حسن عجمي

http://hassanajami70.blogspot.com/





مداخلة مع الكاتبة عبير عبدالغفور



مدونة من قطرات الكاتبة عبير عبدالغفور
http://abeersab.wordpress.com/



مداخلة مع زهرة الراوي

مدونة متهجولون في الغربة





تعليق:
ميرا - مدونة امراة بعقل رجل
مدام رؤى بجد كانت الحلقة مميزة وفعلا أستمتعت بمشاهدتها لكن للأسف لم أتمكن من تسجيبها لعرضها علي مدونتي شكراً جزيلاً لسماحي بالظهور علي برنامجك المميز حقيقةً لكي مني خالص شكري وتمنياتي بدوام التواصل.
هند - مدونة hind art
ست رؤى مساء الخير جميلة جدا الحلقة التي طرحت موضوع المدونات احببت جدا وجهة نظر صاحبة مدونة عانس حقود اتمنى لو اغلب البنات يكون تفكيرهم بمستوى تفكير الضيفة التي كانت وجهة نظرها صائبة100% واسبابها منطقية ومقنعة جدا..مودتي
هند - مدونة hind art
ليست مجاملة لكن لاحظت ان الاعلامية رؤى في برامجها برغم من ان ضيوفها في بعض الاحيان من اخواننا واخوتنا العرب الاانها متمسكة بتكلم بلهجة العراقيةولم يبدي اي ضيف تعجبه او عدم فهمه لكلام الست رؤى ...والعكس عند مشاهدة برنامج شهرزاد لايحضرني اسم المذيعه لكن في نفس القناة يعرض البرنامج اشاهدها تتكلم المصرية مع ضيوفها بل ظننت انها مصرية انا لست عنصرية لكن اللهجه العراقيه صحيح صعبه لكن عندنا اللهجه العراقية البيضاء اي المفهومه عند العرب لماذا لاتتكلم بها وحتى المذيعين المصريين في قناة البغدادية اشاهدهم يتكلمون المصرية لمذا نحن لانتمسك بلهجتنا ونحاول ان نفهمها لاخريين لماذا الاخريين يتمسكون بلهجتهم ويفخرون بتكلم بها ونحن ما ان نخرج من طربيل نقلب لساننا حسب البلد الذي نتوجه اليه!!صعوبة اللهجه العراقية لم تمنع كاظم الساهر من الوصول الى كافة انحاء العالم..لذا اتمنى ان يتمسك اعلامينا عند تقديم البرامج بلهجتنا او يتكلموا بلغة العربية..والموضوع ليس فيه اي عنصرية او تحيز لكن القنوات العراقية وجدت للمشاهد العراقي اولا الذي بسبب الظروف لايجد سوى القنوات العراقية متنفسا له للمتعة والفائدة ..شكرا ست رؤى علىهذا التمسك بلهجة العراقية دمتي بود وتألق.
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...